لعمامرة يتراجع عن موافقته لشغل منصب وسيط السلام الأممي في ليبيا

أعلن اليوم الخميس، الوزير الأسبق، رمطان رمطان لعمامرة عن سحب موافقته لشغل منصب الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة بليبيا.

وجاء في بيان لعمامرة ” قام الأمين العام للأمم المتحدة ، أنطونيو غوتيريس، بالمبادرة، في 7 مارس 2020، ليعرض عليّ شخصياً منصب الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا”.

وأضاف لعمامرة “لقد منحت موقفي من حيث المبدأ بروح التزام لصالح الشعب الليبي الشقيق وكذلك تجاه المنظمات العالمية والإقليمية المعنية بحل الأزمة الليبية”.

وأشار لعمامرة، أن المشاورات المعتادة التي يجريها غوتيريس منذ ذلك الحين لا يبدو أنها ستؤدي إلى إجماع مجلس الأمن والجهات الفاعلة الأخرى، وهو أمر أساسي لإنجاز مهمة السلام والمصالحة الوطنية في ليبيا.

ويعتزم لعمامرة خلال مقابلة هاتفية في الساعات القليلة القادمة مع الأمين العام للأمم المتحدة، أن يكرر شكره لغوتيريس على الاختيار الذي اتخذه عليه.

وأعرب لعمامرة عن أسفه لضرورة إخطاره بسحب قبوله من حيث المبدأ على اقتراحه الذي قدمه له في 7 مارس.

وأضاف لعمامرة “لن أخفق في أن أؤكد لغوتيريس أطيب تمنياتي بأعمال السلام التي يجب على المجتمع الدولي أن يشجعها وينفذها في ليبيا

مصدر/ النهار

القادم بوست

شكسبير في الحجر

الخميس أبريل 16 , 2020
انتشرت، في ظل الحجر الصحي المخيم على العالم، […]
الكسب من النت