أفادت وسائل إعلامية “إسرائيلية”، اليوم الثلاثاء، بأن سفينة تجارية مملوكة لشركة إسرائيلية تم استهدافها بصاروخ قبالة ميناء الفجيرة بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكدت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية أن التقارير تتحدث عن استهداف سفينة مملوكة لشركة إسرائيلية بصاروخ أو طائرة مسيرة مقابل السواحل الإماراتية؛ فيما أوضح المراسل العسكري للصحيفة أن السفينة تعرضت لأضرار نتيجة إطلاق صاروخ أو عبر لغم بحري، مؤكداً أن “إسرائيل” تحمل إيران المسؤولية.

كان وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف قد توعد، قبل يومين، بأن بلاده ستنتقم من “الكيان الصهيوني” مقابل الهجوم الذي تعرضت له منشأة نطنز النووية لتخصيب اليورانيوم، وتقول طهران إن إسرائيل هي المسؤولة عنه.